تيفلت في طور التجهيز بنظامٍ للمراقبة الإلكترونية الأول من نوعه على الصعيد الوطني

تيفلت في طور التجهيز بنظامٍ للمراقبة الإلكترونية الأول من نوعه على الصعيد الوطني
بتاريخ 23 مايو, 2017 - بقلم admin

المحور الصحفي // ياسين الحاجي

انعقد مؤخرا بمقر بلدية تيفلت اجتماعا تقنيا برئاسة عبد الصمد عرشان رئيس المجلس البلدي حول تفعيل مشروع تركيب نظام للمراقبة الالكترونية بالشوارع الرئيسية للمدينة (شارع محمد الخامس الممتد على مسافة 5 كلم ، و شارع المسيرة الخضراء مسافة 1.5 كلم) و ذلك بحضور أطر متخصصة بالمديرية العامة للأمن الوطني بالرباط، و تقنيي شركة “GMT” المكلفة بإنجاز المشروع، و نواب رئيس المجلس و الأطر الإدارية و التقنية بالجماعة.

و قدم تقنيو الشركة خلال الإجتماع عرضا مفصلا حول مضامين المشروع و نوعية التجهيزات و المعدات المعنية بالتركيب و الأماكن المخصصة لها و كيفية استعمالها مع مميزاتها، حيث أكدوا على أن هذه الأجهزة تعد ضمن أحدث التكنولوجيات العالمية في هذا المجال، و تشكل الأولى من نوعها على الصعيد الوطني، لما تحتويه من خدمات جد متقدمة و ذات جودة عالية، مما سيساعد خلية المراقبة بمقر الأمن الوطني بتيفلت من رصد كل أنواع المخالفات في مجال السير و الجولان، و التتبع الدقيق لمختلف الجرائم المحتملة، و التدخل الناجع في الأوقات المناسبة، و هذا سيؤهل مدينة تيفلت للارتقاء إلى مصاف المدن الكبرى المراقبة إلكترونيا على الصعيد الوطني.

و يشمل هذا النظام حوالي 28 كاميرا متطورة للمراقبة غير قابلة للاختراق، و تعمل على مدار 24 ساعة في اليوم بنظام اللاسلكي، و وفق دبدبات إلكترونية مرخصة من الوكالة الوطنية لتقنين الإتصالات “ANRT”.

و يأتي برمجة هذا المشروع الأول من نوعه على صعيد المدن المغربية الصغيرة و المتوسطة في سياق الحرص الشديد للمجلس البلدي لمدينة تيفلت للحفاظ على الممتلكات الجماعية و التجهيزات الحضرية المنجزة في إطار أشغال التهيئة الحضرية و صيانتها من التخريب و الإتلاف و السرقة، كالنافورات و المجسمات الضوئية و المقاعد الخشبية و سلات القمامة و مصابيح الإنارة العمومية و الأغراس و غيرها من المعدات الخاصة بتزيين الشوارع.

و في تصريح خص به الموقع قال السيد عبد اللطيف حمريت مدير شركة “GMT” المكلفة بإنجاز المشروع على أن التقنية العالية الجودة المميزة لذا النظام الإلكتروني المستورد من أوروبا تم اعتمادها كمشروع نموذجي على الصعيد الوطني، لتحظى بذلك مدينة تيفلت بهذا النظام الغير المسبوق المرتكز على الصورة من نوع “HD” الرفيع المستوى، و التحكم عن بعد بالغ الفعالية، و طريقة فريدة من نوعها في مجال تخزين الصور و المشاهد، مع الدقة في تصوير و معالجة اللقطات المُعَاينَة، و كذا طول مسافة تكبير الصورة “Zoom” تصل إلى 1.5 كلم.

يشار إلى أن المشروع يدخل في إطار التأهيل الحضري الشامل لمدينة تيفلت و الذي شرع المجلس البلدي في تنفيذه منذ عام 2010 برأسة عبد الصمد عرشان و الذي بلغ مراحل متقدمة من حيث الإنجاز و أسهم في تغيير صورة مدينة تيفلت بشكل جدري مع الارتقاء بالنسيج الحضري و الرونق العام للمدينة و كذا تحسين جودة إطار عيش الساكنة المحلية. 

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة المحور الصحفي تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجريدة وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة المحور الصحفي الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح الجريدة بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

%d مدونون معجبون بهذه: