هكذا خرج حزب العدالة و التنمية من “بوديوم” الوزراء الأقوياء

هكذا خرج حزب العدالة و التنمية من “بوديوم” الوزراء الأقوياء
بتاريخ 28 مايو, 2017 - بقلم admin

المحور الصحفي // متابعة 

 لم يحظ وزراء حزب العدالة و التنمية بأي أهمية لدى المستجوبين في استطلاع رأي أنجزه مكتب دراسات لفائدة “ليكونميست” إذ أن الوزراء الذين يمثلون ثقلا كبيرا في الحكومة ليسوا من العدالة والتنمية الذي يقودها، فقد حصل محمد حصاد وزير التربية الوطنية والتعليم العالي على 19 في المائة متبوعا بعزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري، والتنمية القروية والمياه والغابات والحسين الوردي  وزير الصحة اللذين حصلا على 16 في المائة فقط.

ويبقى السؤال الذي يتطلب جوابا من علماء الاجتماع والسياسة، هو لماذا لم يحتل أي وزير من العدالة والتنمية موقع الوزراء الأقوياء ويعتلي احدهم “البوديوم”.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة المحور الصحفي تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجريدة وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة المحور الصحفي الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح الجريدة بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

%d مدونون معجبون بهذه: