عبطان يتحدى العالم بصوت الجماهير

عبطان يتحدى العالم بصوت الجماهير
بتاريخ 18 سبتمبر, 2017 - بقلم admin

المحور الصحفي //علي يوسف

رفع الحظر عن الملاعب العراقية ظلماً متكرر على العراق من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا لقد حاولوا الكثيرون بإن يرفعوا الحظر المفروض لكن من دون جدوى و اصبح الشعب العراقي يملئه اليأس والحزن بإنه لن يشاهد منتخبه على ارض الوطن وهو يخوض مبارياته مثل باقي منتخبات العالم الذين يستغلون قوة صوت جمهورهم و الارض للفوز في المباريات وتحقيق الانجازات فالعراق بالرغم من عدم خوض المباريات على ارضه و بالرغم من المعاناة و بالرغم من عدم التخطيط و التخبطات الكثيرة في الاعمال الرياضية و السياسية والحروب الا ان المنتخب و الاندية دائما ما قدموا اداءً ملفت للنظر و مستويات جيدة في كافة البطولات و المناسبات و لدى العراق محترفين في اغلب الدوريات العالمية بما يمتلكه من مواهب و اسود قادرون على اثبات الذات ، الوزير السيد عبذالحسين عبطان اصبح يتولى ملف رفع الحظر عن الملاعب العراقية بنفسه و بالفعل تقدم بالملف كثيراً و عاد الروح و الامل من جديد للشعب العراقي الجريح بإن موعد رفع الحظر اقترب و لم يتبقى سوى بضع خطوات قليلة ليتم الامر .
الاتحاد الدولي الفيفا منح العراق فرصة لأثبات احقية رفع الحظر عن ملاعبه بتنظيم مباريات ودية و كرنفالات خصوصاً بعد ان ارسل وفد لمشاهدة ملاعب العراق لمعرفة جاهزية البنى التحتية وجاهزية ملاعبها لأستضافة المباريات، ففي العراق ملاعب كثيرة انجزت الحمدلله واصبح لدى العراق سبع ملاعب جميلة جاهزة في البصرة و كربلاء و اربيل و السليمانية و زاخو اضافة لملعب الشعب الدولي ويوجد المزيد في الانتظار لينجز في السنوات القادمة ان شاءالله في النجف و الناصرية وبغداد وبعض المحافظات الاخرى
بعد ذلك تحرك وزارة الشباب والرياضة بقيادة عبطان بالتعاون مع بعض الشركات الداعمة للمشروع و بمساعدة الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم بتنظيم عدة مباريات اولها كانت امام الاردن في البصرة و امام الاولمبي السوري في كربلاء لحين الوصول الى الحدث الابرز و تنظيم كرنفال وعرس كروي جميل جدا وبخطوة ذكية ارسل فيها رسالة سريعة للعالم اجمع بإن العراق يستحق رفع الحظر عن ملاعبه وذلك بعد الاتفاق مع نجوم العالم ليزوروا العراق و خوض مباراة استعراضية بين اساطير العالم القدامى و اساطير العراق في البصرة الفيحاء و بفضلاً من الله و بتحرك الجنود المجهولون و بدعم وزارة الشباب والرياضة تم تنظيم هذا الكرنفال الجميل الذي حظرهُ اغلب نجوم العالم البارزين امثال ريفالدو البرازيلي و سيلغادو الاسباني و زانيتي الارجنتيني و دافيدز الهولندي والكثير من النجوم اللامعين في الساحة المستديرة اضافة الى نجوم الوطن مع حظور جمهور جميل على ملعب جميل و بأستعراض جميل و بأرسال رسالة جميلة حلوة الى الفيفا و الى العالم نحن العراق نعشق كرة القدم و سعادتنا مرتبط بالساحة المستديرة كونوا معنا و حققوا احلامنا ..الان لم يتبقى سوى بضع مباريات اخرى من المؤمل اجرائها في الشهر القادم ثم الانتظار و ما اصعب الانتظار ولكن ما اجملها عندما تأتي بالفرحة .

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة المحور الصحفي تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجريدة وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة المحور الصحفي الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح الجريدة بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

%d مدونون معجبون بهذه: