فائض الكوليسترول الجيد ضار بصحة الإنسان

فائض الكوليسترول الجيد ضار بصحة الإنسان
بتاريخ 11 يناير, 2016 - بقلم admin

المحور الصحفي//

لسنوات عديدة، نصح الأطباء بالتمييز بين الكوليسترول «الجيد» و«الضار»، وتمثلت النصيحة بالحفاظ على مستويات الكولسترول الضار منخفضة، مع رفع مستويات الكوليسترول الجيد، غير أن دراسة حديثة أفادت أن المستويات المرتفعة من الكوليسترول الجيد لا تقدم أي فوائد للعديد من المرضى، ناهيك عن احتمال كونها ضارة.

وذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية أن البروفيسور إليانو نافاريسي، وهو طبيب قلب إيطالي ومدير إحدى شبكات مراجعة البحوث الطبية، أوضح بأنه قد تم رفض فكرة أن زيادة الكوليسترول الجيد يمكن أن تقدم فوائد صحية، وهي فكرة ينصح بها الأطباء على نطاق واسع. ويتكون معظم الكولسترول في الدم عن طريق الكبد، ومعظمه من الدهون المشبعة.

ويتم نقل الكولسترول الضار من الكبد للخلايا التي تحتاجه لعمليات، كتعزيز جدران الخلايا، وإفراز الهرمونات. بينما فائض الكولسترول الجيد ينقل من الخلايا ويعود للكبد، حيث تتم إعادة تدويره أو إزالته من الجسم في العصارة الصفراء.

( وكالات)

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة المحور الصحفي تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجريدة وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة المحور الصحفي الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح الجريدة بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

%d مدونون معجبون بهذه: