عاجل …… تويتر تتوقف في أوروبا

عاجل …… تويتر تتوقف في أوروبا
بتاريخ 19 يناير, 2016 - بقلم admin

المحور الصحفي // أوروبا

قالت تويتر اليوم الثلاثاء إن شبكتها الاجتماعية تتعرض لعطل في بعض أجزاء من العالم و إنها تعمل على حل الأمر الذي يبدو انه يتركز في أوروبا بحسب ما قالت مصادر خارجية.

ويعاني موقع تويتر وخدماته عبر الهاتف من عطل يؤدي لتلقي مستخدمي الهواتف الذكية تحذيرا يقول “التغريدات لا ترسل الآن”.

وجاء في بيان عبر حساب الشركة على تويتر “بعض المستخدمين يعانون الآن من مشكلات في استخدام تويتر”.

و أضاف البيان “نحن على علم بالمشكلة ونعمل على حلها”.

ولم تدل متحدثة باسم الشركة بمزيد من التفاصيل.

جاء الإبلاغ عن العطل بأنحاء شمال أوروبا ويبدو انه يتركز في بريطانيا وفرنسا وألمانيا بحسب موقع “داون ديتيكتور دوت يو كيه” وهي خدمة مراقبة مستقلة لأعطال تويتر.

وكانت تويتر لقيت شعبية كبيرة عند اطلاقها في 2006 لكن نموها تباطأ.

ويمر موقع التدوين بفترة حرجة بعد تراجع شعبيته وقيامه بتسريح مجموعة كبيرة من موظفيه الى جانب اتهامات له بتغذية ودعم الارهاب.

وأعلنت شركة تويتر أنها تعتزم تسريح حوالي 8% من قوتها العاملة، مشيرة إلى أنها تستهدف بشكل أساسي قطاعي الهندسة والمنتجات، وذلك من خلال إقالة حوالي 336 موظفا، من أصل 4 آلاف و100 موظف حول العالم.

وكانت شبكة التواصل الاجتماعي تويتر اعلنت تعيين الأميركي من أصل إيراني أوميد كردستاني (53 عاماً) رئيساً لمجلس إدارتها، وذلك بعد إلغاء ثمانية في المئة من موظفيها في العالم.

ويأتي تعيين كردستاني في وقت حساس تعاني فيه الشركة الواقعة في كاليفورنيا، من ضغوط لتوسيع قاعدة جمهورها وكسب المال.

واعلنت خدمة إنستغرام للصور التابعة لشبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أنها تجاوزت عتبة الـ300 مليون مستخدم في 2015.

وتجاوزت للمرة الاولى موقع تويتر الذي بلغ عدد مستخدميه 284 مليون مستخدم في منتصف أيلول/سبتمبر2015.

وقال المدير التنفيذي لانستغرام كيفن سيستروم على مدونة الخدمة الرسمية أنه “في السنوات الأربع الاخيرة بدأ يكبر حلم كان بين صديقين ليتحول الى جماعة عالمية تتبادل أكثر من 70 مليون صورة وشريط فيديو يوميا”.

وكانت فيسبوك اشترت إنستغرام العام 2012 في اطار صفقة كلفتها 715 مليون دولار لمنافسة مملكة تويتر.

ورفعت أرملة أميركي قُتل أخيراً في اعتداء في الأردن، شكوى هذا الأسبوع ضد شبكة “تويتر” متهمة إياها بأنها استخدمت وسيلة دعاية شجعت “التنامي الكبير” لتنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش).

وتتهم الأرملة في الشكوى التي قدمتها، الأربعاء، لمحكمة أوكلاند الاتحادية في فلوريدا، “تويتر” بتقديم “دعم مادي” للمتطرفين من خلال منحهم “وصولاً حراً” لموقعها لنشر رسائلهم وتجنيد عناصر وجمع أموال.

وأوضحت المشتكية أن “هذا الدعم المادي كان حيوياً في تنامي تنظيم الدولة الإسلامية، وفي تمكينه من شن هجمات إرهابية”.

وفي المقابل، قالت مجموعة “تويتر” إن الشكوى “لا أساس لها”.

وأضاف الناطق باسمها: “نحن مثل باقي العالم روعنا بالفظاعات التي تنفذها مجموعات متطرفة وآثارها على الإنترنت”.

وتابع الناطق أن “التهديدات العنيفة والترويج للإرهاب، لا مكان لها على تويتر مثل باقي المواقع الاجتماعية وقواعدنا واضحة في هذا الشأن”.

وأوضح أن “تويتر” تعول على فريق تحقيق في حسابات وتغريدات تمجد العنف وتعمل في هذا الصدد بالتعاون مع وكالات استخبارات.

وكان موظفون في “تويتر” تلقوا تهديدات بالقتل من “داعش” لغلقهم حسابات على صلة بالتنظيم.

تعليقات القراء
عدد التعليقات 0


ان جريدة المحور الصحفي تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجريدة وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة المحور الصحفي الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح الجريدة بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

%d مدونون معجبون بهذه: