المحور الصحفي // الدار البيضاء

انطلقت في هذه الأثناء في ساحة النصر وسط مدينة الدارالبيضاء، المسيرة العمالية التي دعت إليها المركزيات النقابية، تحت شعار “التشغيل أولا وتحسين الدخل”، بحضور حشد عمالي كبير.وحسب مبعوث ” المحور الصحفي” إلى ساحة النصر، فإن الآلاف من العمال والموظفين والمأجورين انطلقوا وراء القيادات الوطنية للنقابات التي دعت إلى هذه المسيرة، وذلك بمشاركة جميع القطاعات، كما تم تسجيل مشاركة عدد كبير من الأساتذة المتدربين الذين يمثلون مختلف التنسيقيات بالمملكة.

و أضاف أن هذه المسيرة العمالية، التي دعا إليها كل من الاتحاد المغربي للشغل، والاتحاد العام للشغالين بالمغرب، والكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والفدرالية الديمقراطية للشغل، عرفت مشاركة أزيد من 50 مدينة من مختلف جهات المملكة، ممثلة في مختلف الفعاليات النقابية والعمالية، التي حجت إلى البيضاء للمشاركة في هذه المسيرة للتنديد بالمتطلبات العمالية.شعارات رددها العمال في الشارع لكسر الصمت و الهدوء الذي تعيشه هذه الأخيرة من إغتصاب لحقوقها.

و للإشارة فقط إن هذه المسيرة التي دعت إليها المركزيات النقابية الأربع، جاءت من أجل تنبيه و إنذار الحكومة إلى ما آلت إليه الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لدى عموم المواطنين، و لإبلاغ الحكومة تذمر الطبقة العمالية من قراراتها،و من زيادات في الأسعار، و ضرب للقدرة الشرائية لعموم المواطنين و كذا تهميش الطبقة الشغيلة.